طريقة تحضير فطائر اليقطين الشهية

  • طريقة تحضير فطائر اليقطين الشهية

مقادير فطائر اليقطين الشهية

مقادير حشوة فطائر اليقطين الشهية

كيلو يقطين

بصلتان كبيرتان

ملعقة رب بندورة

ملعقة دبس فليفلة حرة (اختياري

م ص فلفل اسود

رشة سبع بهارات

ملح حسب الرغبة

٢/١ كاس زيت زيتون

مقادير عجينة فطائر اليقطين الشهية

٣ كاس دقيق قمح كامل

٢/١ كاس دقيق ابيض

م ص خميرة البيرة مع م ص دبس عنب او اي محلي وماء دافئ لترتفع

رشة ملح

م ك زيت زيتون

ماء للعجن

طريقة تحضير فطائر اليقطين الشهية

طريقة تحضير العجينة

نخلط الدقيق والملح ثم نضيف الخميرة بعد ان ترتفع والزيت ونخلط

ثم نضيف كأس ماء دافئ ونخلط ونعجن جيدا حوالي ٥ الو ١٠ دقائق حتى تتماسك العجينة، ونضيف الماء قليلا قليلا اذا احتجنا بحيث تكون العجينة متماسكة غير سميكة ولا طرية

ونغطيها ونتركها بمكان دافئ حوالي الساعة لترتفع

طريقة تحضير فطائر اليقطين الشهية

نبرش اليقطين وتصفيه من الماء، تفرم البصل ناعم ونضعه فوق اليقطين المبروش ثم نضع رب البندورة ودبس الفليفة والبهارات والزيت والملح ونخلط جيدا

طريقة تشكيل فطائر اليقطين

نرق العجينة ونشكلها بالشكل الذي نريد و نحشيها باليقطين قم نضعها بصينية فرن مدهونة بالزيت ونضعها بالفرن من الأسفل على درجة حرارة ٢٤٠ ثم نضعها بالفرن من الاعلى بعد انا تحمر من الأسفل وبعد ان تحمر من الأعلى نخرجها ونضعها على شبك لتبرد قبل وضعها بعلبة ، وتقدم ساخنة مع الشاي او السلطة

صحة 🙂

فوائد فطائر اليقطين الشهية

يُعتبر اليقطين مناسباً لحميات خسارة الوزن، حيث إنّه يُعتبر مصدراً جيداً للألياف الغذائيّة التي تبطئ عمليّة الهضم وتحفز الشعور بالشبع لفترات أطول، كما أنّه منخفض بالسعرات الحراريّة.

يُعتبر اليقطين مصدراً ممتازاً لفيتامين أ، وذلك بسبب محتواه المرتفع من البيتا-كاروتين الذي يتحول في الجسم إلى الفيتامين أ، والذي يمنح اليقطين لونه البرتقاليّ. ويلعب فيتامين أ دوراً أساسيّاً في صحة العينين والنّظر.

يدعم محتوى اليقطين من فيتامين أ عمل جهاز المناعة، الأمر الذي يساهم به أيضاً محتواه من فيتامين ج، كما أنّ زيت اليقطين يحارب العديد من أنواع العدوى البكتيريّة والفطريّة.

تساهم مركبات البيتا-كاروتين الموجودة في اليقطين في وقاية الجلد من تأثيرات الأشعة فوق البنفسجيّة.

وُجد لمستخلصات اليقطين صفات مضادة للأكسدة مما يجعل منه مناسباً لحالات ما قبل السّكري، والسّكري، وتضرر الأوعية الدمويّة، وتحتوي بذور اليقطين على كميات عالية من الفيتامين ھ المعروف بنشاطه المضاد للأكسدة.

يساهم تناول اليقطين في الوقاية من بعض أنواع السرطان، فقد وجدت الدراسات العلميّة أنّ الأشخاص الذين يتناولون حمية مرتفعة المحتوى من البيتا-كاروتين يخفض خطر إصابتهم ببعض أنواع السرطان، مثل سرطان البروستاتا وسرطان الرئة، كما أنّ فيتامين أ وفيتامين ج يعملان كمضادات أكسدة تقي الجسم من الجذور الحرّة التي تسبب السرطان.

شارك برأيك